برج القوس اليوم 1-9-2020 عاطفيا | برج القوس الثلاثاء 1 سبتمبر 2020 صحيا | برج القوس 1\9\2020 مهنيا

برج القوس اليوم الثلاثاء 1-9-2020عاطفيا ، برج القوس اليوم الثلاثاء صحيا وإجتماعيا ، توقعات برج القوس اليوم مهنيا 1 سبتمبر 2020 ، حظك اليوم برج القوس صحيا ومهنيا وعاطفيا 1-9-2020 الثلاثاء ، برج القوس اليوم 1-9-2020 عاطفيا ، برج القوس 1 سبتمبر 2020 صحيا ، برج القوس 1\9\2020 مهنيا ، توقعات حظك اليوم ، التوقعات وحظك ليوم الثلاثاء 1-9-2020 ، ماذا تقول توقعات اليوم 1 سبتمبر 2020 ، أسرار توقعات اليوم 1\9\2020 ، تعرف على توقعات اليوم الثلاثاء 1-9-2020 ، أهم توقعات حظك لهذا اليوم 1-9-2020

توقعات برج القوس اليوم الثلاثاء 1-9-2020

مهنيا: تختلط عليك الامور هذا الشهر وتتقاذفك موجات مختلفة من الضغوط خلال مراحل متعددة من الشهر فتستفزك الشمس من برج العذراء الذي تتطلب منك الكثير من العمل والمجازفة والصراع في وقت تكون الاتصالات المهنية عاصفة والمواجهات حرجة ما يشير الى ظهور اهتمامات كثيرة ومسؤوليات عديدة طارئة وروتينية تتناول وضعك المهني والصحيّ. تظهر عناصر جديدة تدفعك للتفكير مليًّا في جدول أعمالك وكيفية تطويره بشكل ديناميكي. تتفاعل بسرعة مع محيطك وتتداخل الأحداث مع بعض العاملين معك في المكتب او أحد أفراد العائلة وتبحث عن وسيلة لجمع الشمل وتقريب وجهات النظر.جاهد للنجاح حتى ولو اضطررت للعمل ساعات اضافية. اتبع نظامًا مختلفًا او تأقلم مع الوضع الجديد إذا كنت ترى من خلاله مصلحة ما. أمّا إذا نشب خلاف فأعمل على إزالته فورًا بدون ترك اية ذيول. من الضروري جدًّا التحكّم كليًّا بهدوء الأعصاب. تجنّب فرض النفس وتحامل على نفسك وحاول ان تتعلم فنّ الاصغاء للآخرين والرضوخ لرغباتهم والتجاوب معهم بكل هدوء. لا تنفعل ولا تقم بردات فعل عنيفة!
عاطفياً: يسود مناخ من الايجابية والود والاسترخاء هذا الشهر وتسمح الاجواء بالتقارب والمصالحة وحتى التفاهم وطي صفحة اية خلافات او كلام جارح سوف تتمتع باجواء سهلة ورومانسية تعزز عواطفك مع وجود الزهرة في برج الاسد الصديق ما يجعل المشهد الفلكي يوحي برومانسية جديدة وبشغف كبير يسكنك اذا كنت بصدد علاقة غرامية جديدة تمارس جاذبية كبيرة كما يحمل اليك كوكب الحب مغامرات ولقاءات وتجارب جديدة وجاذبية انت مشهور بها وقد تأسر بعض القلوب، وربما تصادف شريك حياتك إذا كنت عازباً. تعيش حماسة عاطفية وعشقاً يتجدد أو يولد، فيشعل القلب والعقل معاً، تجذبك الأوساط الفتية، وقد تنشأ عاطفة خاصة باتجاه شخص يصغرك سناً. لتحتل مكانة رفيعة في قلب الحبيب وتستأثر باهتمامه فتفتح لك السعادة ذراعيها وتجعلك تحلق في سماء الحب والسعادة العاطفية والعائلية لا رادع لعواطفك حالياً فالمعنويات مرتفعة جداً وطاقاتك هائلة تكرسها في سبيل التقرب من الحبيب واعادة الامور الى مجراها الطبيعي. لا بد وان يطمئن قلبك فالجو دافئ يسمح لتبادل العواطف الحارة والجياشة. ستكون اللقاءات رومانسية جداً يعمها الانسجام التام

ليست هناك تعليقات