برج الأسد اليوم 1-9-2020 عاطفيا | برج الأسد الثلاثاء 1 سبتمبر 2020 صحيا | برج الأسد 1\9\2020 مهنيا

برج الأسد اليوم الثلاثاء 1-9-2020عاطفيا ، برج الأسد اليوم الثلاثاء صحيا وإجتماعيا ، توقعات برج الأسد اليوم مهنيا 1 سبتمبر 2020 ، حظك اليوم برج الأسد صحيا ومهنيا وعاطفيا 1-9-2020 الثلاثاء ، برج الأسد اليوم 1-9-2020 عاطفيا ، برج الأسد 1 سبتمبر 2020 صحيا ، برج الأسد 1\9\2020 مهنيا ، توقعات حظك اليوم ، التوقعات وحظك ليوم الثلاثاء 1-9-2020 ، ماذا تقول توقعات اليوم 1 سبتمبر 2020 ، أسرار توقعات اليوم 1\9\2020 ، تعرف على توقعات اليوم الثلاثاء 1-9-2020 ، أهم توقعات حظك لهذا اليوم 1-9-2020

توقعات برج الاسد اليوم الثلاثاء 1-9-2020

مهنياً: تكون من اسع الابراج ومن اكثرها حظا هذا الشهر لان الاجواء الفلكية الجيدة ما تزال ترافقك وستستمر طيلة الشهر وستتمتّع بجوّ فلكي مشجّع جدًا يعزّز أوضاعك العاطفية والعائلية مع وجود الزهرة في ضيافتك ووجود المريخ في الحمل الناري الصديق ما يعزز شعبيتك فتجد نفسك مطمئناً وتدير شؤونك بأسلوب مثالي. تحقق إنجازات عديدة وتتقدّم بشكل مستمر وفعّال. لا تزال الحظوظ الى جانبك والأبواب مفتوحة بانتظارك. إن فرص النجاح والتفوّق كبيرة جدًّا طيلة ايام الشهر وبشكل لافت تتمتّع بشعبية كبيرة وبزخم هائل من المعنويات والحماس. ولن يكون أحدًا قادر على الوقوف في دربك فلا تتراجع عن المواجهة ولا تخشَ خصمك.تذهب بعيداً في إنجازاتك وسوف تحصل على عدة مناسبات لإحراز تقدم أو أكثر. تبحث عن حلول لمشاكلك الإدراية وتتوصل الى ترميم علاقات تعرضت على مدى عدة أشهر للأذى. ركّز طاقاتك على مصالحك وكيفية العمل على تحسينها. إن وجود كوكب الزهرة في برجك سيكون عاملاً أساسيًّا في تحسين وضعك المالي وبالتالي فقد تحصل على تمويل مناسب او قرض جيد يتناسب مع وضعك الحالي ونظرتك المستقبلية. كما قد يتطور عملك فتحصد ربحًا او مكسبًا فتخلص من دين او دعوى قضائية واعتبر الأيام الأكثر حظًّا فعلاً مميّزة لأنها تحمل مكافأة على جهود وصبر سابقين.
عاطفيًّا: تتعزز العواطف وتفيض حماسة وجاذبية تكون المعنويات عالية اجمالا بسبب وجود كوكب الزهرة في برجك الذي يؤجج نار العواطف لتزدهر حياتك الرومانسية سوف تعيش مرحلة هنيئة سواء كنت وحيداً أو عازباً أو مرتبطاً. إنه جو دافىء يفتح عينيك على سحر الآخرين فتقع في شباك الحب أو الإعجاب. هذا لا يعني أنك ستنجرف وراء عواطفك أو غريزتك دون وعي أو تحسب لكن الجوّ أصبح جاهزاً بانتظار قرارك أو خطوتك. قد تحسم امر عزوبيتك اما موعد الارتباط فتتركه للقدر وربما تقرر العودة عن قرار او فكرة سلبية فتعود الى احضان الحبيب معتذرًا في جميع الاحوال. ان الجو ايجابي ويسمح لك بالنظر الى الأمر الواقع بتساهل وتسامح فلا عجب اذا تمت المعالجة.

ليست هناك تعليقات